تغذية الطفل

لماذا البيض للأطفال مغذي؟

لماذا البيض مغذي للأطفال؟ يوصي الخبراء الطبيون بإعطاء البيض للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 شهرًا صفار البيض وبياض البيض بعد عام واحد فقط. هذا لأن بياض البيض أكثر عرضة للتسبب في الحساسية من صفار البيض.

لماذا البيض مغذي للأطفال؟

ومع ذلك، من الأفضل التحدث مع طبيبك حول موعد إعطائه لطفلك لأن حساسية البيض يمكن أن تنطوي على مخاطر جسيمة.

اقرأ أيضًا: فقدان الشهية عند الأطفال الرضع

مقويات البيض تشمل

الكولين: فيتامين ب، الذي يلعب دورًا مهمًا في نمو ووظيفة دماغ الطفل، وهو ضروري أيضًا للصحة العامة لجسمه.

DHA: أحماض أوميغا 3 الدهنية (أحد الدهون الصحية)، والتي توجد أيضًا في حليب الثدي وتؤثر على نمو دماغ الطفل في مراحل لاحقة.

البروتين: البروتين الموجود في البيض “كامل”، ولهذا السبب يعد من أفضل الأنظمة الغذائية الخالية من اللحوم.

حمض الفوليك: يلعب دورًا مهمًا في إنتاج خلايا الأطفال الجديدة والحفاظ عليها.

فيتامين د: البيض هو أحد المصادر الغذائية القليلة التي تحتوي على فيتامين د.

اللوتين: أحد مضادات الأكسدة التي تحمي العين من أضرار أشعة الشمس وتمنع إعتام عدسة العين وأمراض العيون الأخرى المرتبطة بالعمر.

المعادن: تحتوي على الحديد والزنك والسيلينيوم (يقوي جهاز المناعة).

اقرأ أيضًا: ما الذي يجعلنا نتصدع في الأطفال

البيض للأطفال
البيض للأطفال

أفكار لأطعمة البيض للأطفال

  • قطّع بيضة مسلوقة وأعطها لطفلك كطعام أصبع.
  • يُضاف صفار البيض النيء، ثم يُمزج مع دقيق الشوفان ويُطهى.
  • أضيفي صفار البيض المسلوق إلى هريس الأطفال أو الحساء.
  • يخلط ويهرس صفار البيض المطبوخ مع الأفوكادو ويوزع على الخبز المحمص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المقالات محمية