الصحة أثناء الحمل

ارتفاع ضغط الدم الحامل

ارتفاع ضغط الدم الحامل هو حالة طبية تتطلب العلاج والمتابعة، يتميز ارتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل، والذي يسمى أيضًا تسمم الحمل، بارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى وجود البروتين في البول بعد عشرين أسبوعًا من الحمل، مع حياة الأم أو الجنين أو كليهما، سنذكر في هذا المقال أسباب ارتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل، وأعراضه وطرق علاجه.

أسباب ارتفاع ضغط الدم الحامل

ارتفاع ضغط الدم الحامل
ارتفاع ضغط الدم الحامل

الميراث: نظرًا لارتفاع ضغط دم الأخت أو الأم، فإن فرصة الحمل أكبر بثلاث إلى خمس مرات من المعدل الطبيعي.

الأسباب المناعية: يزيد الحمل الأول من خطر الإصابة بمقدمات الارتعاج أو الحمل الأول لزوج جديد، لذا فإن الضغط المرتفع في هذه الحالة هو مؤشر على أن جسم الحامل لا يقبل الجنين أو الحيوانات المنوية للزوج.

العمر: يزداد خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل مع بلوغها سن الخامسة والثلاثين، ومن المرجح أن تتطور هذه المشكلة.

  • الإجهاد العاطفي والجسدي.
  • السمنة وزيادة الوزن.
  • إذا كنتِ تعاني من أمراض معينة مثل السكري وضغط الدم المزمن والكلى.
  • العيش على أرض مرتفعة.
  • الحمل المتعدد للجنين.
  • وجود أمراض وراثية أو كروموسومية معينة في الجنين.
  • تعفن البول أو تسمم الجنين بالماء.

أعراض ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل

ارتفاع ضغط الدم الحامل
ارتفاع ضغط الدم الحامل
  • الشعور بصداع شديد.
  • اضطرابات بصرية واضطرابات أو حساسية مفرطة للضوء. يمكن أن تفقد البصر مؤقتًا.
  • ألم المعدة.
  • فقدان الوعي والغثيان والقيء.
  • زيادة الوزن بشكل مفاجئ وملحوظ.
  • زيادة وتيرة التبول.
  • انتفاخ الوجه واليدين ولكن لا يمكن الحكم على حدوث ارتفاع ضغط الدم وهو أمر طبيعي أثناء الحمل.

علاج ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل

إذا كانت المرأة الحامل المصابة تقترب من نهاية حملها، فإن علاجها في هذه الحالة هو الولادة، خاصة إذا كانت عرضة لنزيف حاد أو انفصال المشيمة المبكر أو النوبات.

إذا كانت المرأة الحامل في المراحل الأولى من الحمل، فيمكن إجراء العلاج بالأدوية والراحة قدر الإمكان، حيث يطيل ذلك فترة الحمل ويعطي الجنين فرصة لاستكمال نموه وتطوره.

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم لدى الحوامل

  • تابع مع طبيبك بانتظام، واحترم المواعيد في المراحل المبكرة من الحمل قدر الإمكان، وقم بإجراء الفحوصات اللازمة والمطلوبة في كل مرحلة من مراحل الحمل.
  • تعاون مع طبيبك إذا تم اكتشاف ارتفاع ضغط الدم في وقت مبكر من الحمل، لمنع حدوث مضاعفات وحماية كل من المرأة الحامل والجنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المقالات محمية