حمل

النفق الرسغي أثناء الحمل

النفق الرسغي أثناء الحمل: مشاكل شائعة من بين الأمراض والإصابات التي تسببها الأعمال المنزلية، من أكثر الإصابات شيوعًا متلازمة النفق الرسغي، والتي تصيب الأعصاب والأوتار التي تتحكم في أصابع اليد.

النفق الرسغي أثناء الحمل: مشاكل شائعة

إن البقاء مع ثني المعصم لساعات يضع ضغطًا مفرطًا على العصب المتوسط ​​، مما يتسبب في تطور متلازمة النفق الرسغي، وهي القناة في المعصم التي يمر من خلالها العصب المتوسط.

تعد مشكلة النفق الرسغي أثناء الحمل شائعة نسبيًا لأسباب هرمونية. كما يحدث أيضًا أثناء انقطاع الطمث وعند تناول حبوب منع الحمل.

ما هي مشكلة النفق الرسغي؟

السبب الأكثر شيوعًا هو الاستعداد الفردي وعادات البقاء لفترة طويلة مع ثني المعصم (على سبيل المثال، استخدام فأرة الكمبيوتر لعدة ساعات). هذا الموقف هو الذي يزيد الضغط على العصب المتوسط.

تؤدي مشكلة النفق الرسغي إلى إحساس بالوخز في الأصابع الثلاثة الأولى من اليد والذي يظهر غالبًا في الليل. بمرور الوقت، قد يصبح هذا الوخز أكثر شدة للتنميل.

كيف يتم علاج مشكلة النفق الرسغي؟

يتم الكشف عن هذا المرض بإجراء تخطيط كهربية العضل ويكون علاجه جراحيًا بشكل أساسي لتوسيع النفق الرسغي. هذا إجراء بسيط نسبيًا يتم إجراؤه في مستشفى أو عيادة، تحت تأثير التخدير الموضعي، ويستمر حوالي أربع دقائق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المقالات محمية